صورة

حصريا ولأول مرة:
مختارات من كتاب حياة محمد - ألفونس دي لامارتين
ترجمة: د. محمد قويعة
مراجعة واختيار: د. أحمد درويش
الناشر: مؤسسة جائزة سعود عبد العزيز البابطين - الكويت
الطبعة: 2009
الحجم: 3.13 MB
154 صفحة
archive||gulfup||mediafire||4sahred

كتاب "حياة محمد" للأديب والشاعر الرومانسي الفرنسي"الفونس دو لا مارتين"هو من الأعمال غير المعروفة لهذا الشاعر الشهير، والسبب هو التعتيم نتيجة الحملة العدائية التي تعرض لها في زمانه من طرف الكثير من المثقفين والمفكرين الفرنسيين، نظراً الى ما تضمنه الكتاب من آراء مدافعة عن الإسلام ونبيّه.
ويمثل هذا الكتاب المجلد الأول من كتابه"تاريخ تركيا"الذي يشتمل على ستة مجلدات، وخصصه لامارتين من أجل الحديث عن نبي الإسلام وعن السيرة النبوية وسيرة الصحابة. وكانت غايته من الكتابة عن تاريخ تركيا التعريف بالأصول الدينية والفكرية لامبراطوريتها العثمانية، وكذلك تقريب الديانة الإسلامية إلى أذهان عامة الفرنسيين.
وتأتي ترجمة أجزاء من هذا الكتاب تحت عنوان"مختارات من حياة محمد"إلى اللغة العربية في إطار الاستعدادات للدورة العاشرة التي تعتزم عقدها جائزة عبدالعزيز البابطين للإبداع الشعري في باريس في الفترة ما بين الحادي والثلاثين من تشرين الأول اكتوبر الماضي إلى الثاني من تشرين الثاني نوفمبر، حيث أصدرت المؤسسة سلسلة من الكتب تحت عنوان"الفونس دو لامارتين وأحمد شوقي"، وهو عنوان الدورة المقبلة نفسها. والهدف من ذلك رغبة المؤسسة"في التواصل مرة أخرى مع الغرب ومحاورته حضارياً". وقد ترجم الكتاب محمد قوبلة وراجعه أحمد درويش، كما أصدرت المؤسسة مختارات من شعر لامارتين.
ولا شك في أن هذا الكتاب من الأعمال الفكرية الكبرى التي تؤسس لدعائم التقارب والتفاهم ما بين الأديان، ويكتسي أهميته من هذا الظرف الذي تكثر فيه محاولات العديد من المغرضين، خصوصاً في وسائل الإعلام الأوروبية للإساءة، ليس فقط إلى الإسلام والمجتمعات الإسلامية، بل وإلى الجاليات العربية والإسلامية الموجودة في أوروبا وأميركا، والتي أصبحت تشكل عنصراً بشرياً هاماً في تكوين المجتمعات الأوروبية ذاتها، على رغم أن التشكيل المقبل للثقافة الغربية في ضوء هذا الوجود الإسلامي الغربي من المواطنين الغربيين المسلمين في الغرب هو من الأشياء الحتمية لضرورة الأخذ في الاعتبار قيم وثقافات هؤلاء المسلمين في أوروبا.